أنت هنا

صندوق الأمم المتحدة للسكان يسلط الضوء على العنف القائم على النوع الاجتماعي من خلال مهرجان القاهرة السينمائي الدولي

"السينما تطرح قضايا وتتأمل قيها، لكنها لا تقدم حلولا،ً" تقول المخرجة السينمائية آيتن أمين، "السينما تلعب على المشاعر لكنها لا تقدم الأفكار بشكل مباشر."

جاءت كلمة أمين على دور السينما خلال حلقة نقاش عقدت في إطار الشراكة بين صندوق الأمم المتحدة للسكان ومهرجان القاهرة السينمائي الدولي، في إطار منصة أيام القاهرة لصناعة السينما.

دخل صندوق الأمم المتحدة للسكان في شراكة مع مهرجان القاهرة السينمائي الدولي لتعزيز ودعم مشاريع الأفلام التي تقدم أجندة لتمكين المرأة، والمساواة بين الجنسين والتمثيل الإيجابي للمرأة في السينما.

وتطرق المشتركون في حلقة النقاش، بمن فيهم المخرجة ورئيسة الجمعية الدنماركية لمخرجي الأفلام كريستينا روزندال، وكاتبة السيناريو والمنتجة دينا نجم، و الممثل المساعد لصندوق الأمم المتحدة للسكان جيرمان حداد، والمخرجة السينمائية أيتن أمين، والمخرج السينمائي يسري نصر الله، لسؤال: هل يمكن استخدام السينما كأداة لتغيير القيم والهياكل الاجتماعية؟

تقدم أيام القاهرة لصناعة السينما فرصة لصانعي الأفلام للتواصل، وحضور ورش العمل، والشراكة مع متخصصين دوليين وإقليميين رئيسيين وذوي خبرة في الصناعة على هامش المهرجان.

وبحسب حداد، حرص صندوق الأمم المتحدة للسكان على أن يكون جزءًا من هذه الندوة وعلى تشجيع الفن والسينما للتعامل مع مواضيع مثل مكافحة العنف القائم على النوع الاجتماعي.

قالت حداد: "من الصعب تقديم مشاعر و ونضال النساء اللواتي يتعرضن للعنف في ورشة عمل أو أي منصة مماثلة. نريد عرضًا أعمق وأقوى لمثل هذه المواضيع ونأمل أن يؤدي ذلك إلى تغيير إيجابي".

تضمنت الشراكة أيضًا جائزة صندوق الأمم المتحدة للسكان الخاصة بعنوان "تمكين المرأة والنهوض بالمساواة بين الجنسين" التي قُدمت إلى "سنو وايت" لتعزيز أجندة المساواة بين الجنسين.

يتناول الفيلم قصة إيمان، وهي امرأة مصرية، والتي تكره جسدها وتبحث عن الحب من خلال موقع مواعدة إسلامي.

قالت حداد أثناء تقديمها للجائزة: "نأمل أن يساعد الفيلم في إعادة تعريف الجمال والمعايير التي أنشأها العالم حول الجمال".

أقيمت الدورة الثانية والأربعون لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي خلال الفترة من 2 إلى 10 ديسمبر 2020.

يعتمد تعاون صندوق الأمم المتحدة للسكان على شراكة ناجحة مع مهرجان القاهرة السينمائي الدولي على مدى العامين الماضيين، والتي يهدف الصندوق من خلالها إلى إلهام ومناصرة الوقائع المنظورة حول الموضوعات المتعلقة بالصحة الإنجابية وعدم المساواة بين الجنسين والتمييز والعنف القائم على النوع الاجتماعي بالإضافة إلى قضايا السكان الأخرى.