الأخبار

افتتاح نموذج المؤتمر الدولي للسكان والتنمية للشباب في القاهرة

16 أكتوبر/تشرين الأول 2019

تحت رعاية معالي السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي، أطلق صندوق الأمم المتحدة للسكان ووزارة الشباب والرياضة نموذج المؤتمر الدولي للسكان والتنمية للشباب اليوم الاربعاء ١٦ أكتوبر.

 

يجمع المؤتمر الذي سيستمر لمدة يومين أكثر من 200 شاب من 53 دولة من جميع أنحاء العالم، ويتيح لهم فرصة لمحاكاة المؤتمر الدولي للسكان والتنمية الذي انعقد في القاهرة عام 1994. وقد شهد المؤتمر الدولي للسكان والتنمية اعتماد 179 برنامجًا من برنامج العمل.

 

يهدف المؤتمر إلى جمع الأفكار الفريدة للشباب من أجل النهوض بجدول أعمال المؤتمر الدولي للسكان والتنمية، مع تسليط الضوء على دورهم في العمل مع حكوماتهم لضمان التنفيذ الكامل والمعجل لبرنامج عمل المؤتمر الدولي للسكان والتنمية ضمن السياق العام لاجندة 2030 وأهداف التنمية المستدامة. سيمنح المؤتمر المشاركين الشباب الفرصة للتعبير عن آرائهم وتبادل الأفكار.

 

 


سيتم تقديم الالتزامات الناتجة عن نموذج الشباب للمؤتمر الدولي للسكان والتنمية في قمة نيروبي

وشهد الافتتاح حضور وزير الشباب والرياضة، الدكتور أشرف صبحي، ووزيرة الصحة والسكان، الدكتور هالة زايد، وممثل صندوق الأمم المتحدة للسكان في مصر، الدكتور ألكسندر بوديروزا، والمنسق المقيم للأمم المتحدة، ريتشارد ديكتوس، والمدير الإقليمي لصندوق الأمم المتحدة للسكان، الدكتور لؤي شبانة.

 

القى الكلمة الافتتاحية الاعلامي رامي رضوان، سفير صندوق الأمم المتحدة للسكان، حيث قال: "إذا عملنا سويًا، يمكننا أن نحصل على العالم الذي نريده حيث يكون كل حمل مرغوبًا فيه، وكل ولادة آمنة، وتُحقق إمكانات كل شاب."

 

في كلمته، رحب ممثل الصندوق، الدكتور ألكسندر بوديروزا، بالشباب في هذا المؤتمر الرائع، وأبرز دورهم في دفع جدول أعمال المؤتمر الدولي للسكان والتنمية.

 

وقال الدكتور بوديروزا: "لقد اجتمعنا اليوم للنظر في التقدم العالمي [فيما يتعلق بالمؤتمر الدولي للسكان والتنمية] ونرى كيف يمكن أن يساعدنا الشباب في القيام بعمل أفضل للتأكد من ان عام 2030 في نطاق الواقع".

 

كما تحدث وزير الشباب والرياضة، الدكتور أشرف صبحي، أمام الشباب، موضحًا سبب ارتباط المؤتمر الدولي للسكان والتنمية بهم اليوم.

 

"بصفتك شابًا، يجب أن تعيش في أمان، وينبغي تمثيل المرأة على قدم المساواة في مناصب صنع القرار على جميع المستويات، وصوتك يستحق أن يُسمع. أنت بحاجة إلى الوصول إلى المعرفة وأنت تنتقل إلى مرحلة البلوغ لاتخاذ قرارات مستنيرة بشأن جسدك وحياتك.

 

كما أبرزت وزيرة الصحة والسكان، الدكتورة هالة زايد، أهمية المؤتمر الدولي للسكان والتنمية الذي حدث عام 1994 في إلقاء الضوء على الصحة الإنجابية وحقوق المرأة.

 

وقال المدير الإقليمي لصندوق الأمم المتحدة للسكان، الدكتور لؤي شبانة، إن الالتزامات التي تم التعهد بها في نموذج الشباب للمؤتمر الدولي للسكان والتنمية ستذهب إلى نيروبي.

 

وقال أيضًا: "نحن بحاجة إلى التحدث بلغة الشباب وتقديم أفكارنا من منظور الشباب".

 

كما أكد المنسق المقيم للأمم المتحدة في مصر على الفرص المتاحة أمام مصر.

 

"لقد حان الوقت في مصر والفرص واضحة؛ إنهم شباب، وهم متعلمون وصحيون، ويفهمون التكنولوجيا، وهم منفتحون على  العالم، وديناميكيون، ومبدعون، وجريئون. أيها الشباب - أنتم فرصة العالم ".

 

يتكون المؤتمر الذي يستمر لمدة يومين من قسم أكاديمي وقسم إبداعي، مما يؤدي في النهاية إلى التزامات الشباب نحو التنفيذ الكامل لبرنامج العمل بحلول عام 2030.

 

وسيركز اليوم الثاني على التعلم الإبداعي، حيث سيقوم المشاركون بتحويل التوصيات إلى أشكال إبداعية من خلال خمس ورش عمل حول المسرح والفن والسينما والرقص ووسائل التواصل الاجتماعي.

 

سيتم تقديم النتائج الإبداعية الخاصة بنموذج المؤتمر الدولي للسكان والتنمية للشباب في قمة نيروبي في نوفمبر، والتي ستحيي الذكرى السنوية الخامسة والعشرين للمؤتمر الدولي للسكان والتنمية.


شارك في المؤتمر أكثر من 200 شخص من جميع أنحاء العالم