أنت هنا

صندوق الأمم المتحدة للسكان في مصر يعلن أمينة خليل سفيرة فخرية

أعلن صندوق الأمم المتحدة للسكان في مصر عن انضمام الفنانة المصرية الشابة أمينة خليل سفيرة فخرية لصندوق الأمم المتحدة للسكان في مصر. وتم الإعلان في حفل استقبال نظم في الهواء الطلق حضره وزيرة التعاون الدولي الدكتورة رانيا المشاط، وورئيسة المجلس القومي للمرأة، الدكتورة مايا مرسي، واللواء إسماعيل الفار وكيل الوزارة ورئيس الإدارة المركزية للمشروعات وتدريب الشباب نائبا عن الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، إلى جانب عدد من السفراء والقادة البارزين من المجتمع المدني والقطاع الخاص ووسائل الإعلام. 

كما أقيم حفل الاستقبال على شرف السفير  إيب بيترسن، نائب المدير التنفيذي لصندوق الأمم المتحدة للسكان الذي يقوم بأول زيارة رسمية له لمصر منذ تعيينه في هذا المنصب. حيث يعقد عدة اجتماعات رفيعة المستوى للبحث في سبل تعزيز التعاون بين صندوق الأمم المتحدة للسكان ومختلف الشركاء والإطلاع على العمل الذي يتم في واحدة من أكبر مناطق عمليات صندوق الأمم المتحدة للسكان في المنطقة.

وقد عين الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش بيترسن، الدنماركي الجنسية، مساعدا للأمين العام ونائباً للمديرة التنفيذية لصندوق الأمم المتحدة للسكان في يونيو ٢٠٢٠.

وقال بيترسن: "يسعدني أن يشرك صندوق الأمم المتحدة للسكان مشاهير مرموقين مثل أمينة خليل، وأنا واثق من أن مكانتها و موهبتها وصوتها ستساعد في وصول رسالة صندوق الأمم المتحدة للسكان إلى قلوب وعقول الجميع".

و تعد أمينة خليل مدافعة عن حقوق المرأة والفتيات، بما في ذلك حقهن الأصيل في الوصول لخدمات الصحة الإنجابية، إلى جانب أعمالها المتميزة وموهبتها الفذة.

كما شاركت الممثلة الشابة مع صندوق الأمم المتحدة للسكان على مدى السنوات الماضية في أنشطة مجتمعية مختلفة لنشر الرسائل ذات الصلة. وتسلط أمينة الضوء بجرأة على مواضيع مثل تمكين المرأة من خلال اعمالها المختلفة.

وسلطت د. المشاط الضوء على أهمية الشراكة الاستراتيجية بين مصر ووكالات الأمم المتحدة، مضيفة أن مصر قطعت أشواطا واسعة في ملف تمكين المرأة منذ استضافتها المؤتمر الدولي للسكان والتنمية عام 1994. كما هنأت د. المشاط الفنانة أمينة خليل على إعلانها سفيرة فخرية لصندوق الأمم المتحدة للسكان في مصر.

وقالت المشاط " الفن يمكن أن يغير المفاهيم الثقافية ومشاركة المرأة في غاية الأهمية".

من جانبها أشادت د. مرسي باختيار أمينة خليل سفيرة فخرية لصندوق الأمم المتحدة للسكان.

وقالت "نحن هنا للاحتفال بالمرأة المصرية وجيل الشباب."

نيابة عن وزير الشباب والرياضة، اكد اللواء الفار على أهمية الشراكة بين وزارة الشباب والرياضة وصندوق الأمم المتحدة للسكان والتي تهدف إلى توعية الشباب بالقضايا السكانية.

ومن خلال شراكتها مع صندوق الأمم المتحدة للسكان، تلتزم خليل بتمكين النساء والفتيات وإلقاء الضوء على القضايا السكانية الهامة، مما يساعد صندوق الأمم المتحدة للسكان على تحقيق برنامج عمل المؤتمر الدولي للسكان والتنمية.

وقالت أمينة في كلمتها: "حان وقت العمل من أجل النساء والفتيات في كل مكان، إذا اتخذنا خطوات كبيرة لتحسين حياة النساء، فهذا يعني خطوات حقيقية وملموسة لتحسين حياة ومستقبل الأطفال والأسر أيضًا."

وقد استضافت ممثلة صندوق الأمم المتحدة للسكان في مصر، السيدة فريدريكا ميير، والمدير الإقليمي لصندوق الأمم المتحدة للسكان للدول العربية، الدكتور لؤي شبانة حفل الاستقبال. وقال الدكتور لؤي شبانة: "للسفراء الفخريين دور مهم لتعزيز علاقة  صندوق الأمم المتحدة للسكان وتواصله مع الجمهور، ووجود سفيرة يحبها الجميع ومتحمسة مثل أمينة خليل يعد فرصة عظيمة لتعزيز أجندة الحقوق وضمان حصول النساء والفتيات على خيار الاستقلال الجسدي."

ومن جانبها، سلطت فريدريكا ميير الضوء على أهمية ضمان الصحة الإنجابية والمساواة بين الجنسين.

وأضافت: "إن ضمان الصحة الإنجابية للجميع وضمان المساواة بين الجنسين أمر أساسي لرفاه الجميع. ويجب أن تصل رسائلنا إلى المجتمعات المختلفة، لذلك، ولهذا تكمن أهمية دعم ممثلة شهيرة مثل أمينة خليل، فقد أثبت الترفيه أنه أداة مفيدة للتفاعل مع الأشخاص."

 

مزيد من الصور من الحفل

كلمة أمينة خليل